في 3 خطوات | خارطة الطريق للنجاح في التسويق الشبكي !

6 / 5 / 2022 8 3٬277 TIPS, مقالات مميزة

الحياة أقصر من أن تكتشف و تتعلم كل شيء بنفسك !

عندما تبدأ في بناء عملك في التسويق الشبكي ، قد يكون من الصعب للغاية ويكاد يكون من المستحيل معرفة من أين تبدأ ، وخصوصاً إذا كنت من دون مدرب أو من دون سيستم ، أو وقعت في شركة ليس لها رؤية ومنظومة تدريبية

ربما يكون أول شيء تسمعه هو “قم بكتابة قائمة تضم 150 شخص تعرفهم” ، هذا صحيح ولكنه ليس كافي للنجاح في التسويق الشبكي

لذلك لا تضيع وقتك في اختراع العجلة من جديد ، ولكن بدلاً من ذلك ، استخدم الوقت لجمع المعلومات المهمة من الخبراء الحقيقيين والتعلم منهم

يمكنك الإستعانة ب google ، أو قراءة الكتب المتعلقة بالتسويق الشبكي ، أو بييع سيارتك والحصول على مدرب 🙂

 

خريطة الطريق للنجاح في التسويق الشبكي

 

1. DAR روتين العمل اليومي | DAILY ACTION ROUTINES

 

من المحتمل أن يعترف الأكثر نجاحًا في التسويق الشبكي بأن التكرار هو السبيل للنمو.

فعندما يكون لديك روتين يومي ، سينمو عملك بهدوء وبعمق وستعيش يومك وضميرك مرتاح بأنك قمت ما يستلزم للنجاح في هذه المهنة وتحقيق أهدافك التي دخلت لاجلها ..

تأكد من أن روتينك اليومي يأخذك بهدوء نحو الهدف الذي حددته لنفسك .. بعد فترة من الوقت ، سيكون من الطبيعي جدًا أداء المهام اليومية وستجد أنك بدأت في رؤية النتائج.

يمكن للروتين الإيجابي أن يعزز حياتك المهنية بشكل كبير!

تذكر أن العادات و الروتينات السيئة يمكن أن تبطئ من تطور عملك وتعيقه .

عندما تكتب بوست للآخرين على Facebook ، فهذا يمثل بناء شبكة من العلاقات عبر تقديم قيمة أو تعزيز التواصل  ، ولكن عندما تقوم بالتمرير للإسفل ورؤية منشورات الصفحة العامة ، وتصفح الإعلانات .. فهذا يضيع الوقت ويسرقه من دون أن تشعر !

حدد مصادر الإلهاء الخاصة بك وقم بإزالتها

سيكون لديك الآن تركيز أفضل على المهام المهمة وستحصل على نتائج أسرع.

 

2. تعلم من أخطائك

 

إذا كنت تعمل كثيرًا ، فسوف ترتكب أخطاء على طول الطريق .. هذا طبيعي

فكلما غادرت منطقة الراحة الخاصة بك ، زادت مخاطرتك بالفشل ، لكن من الضروري أن تفشل في طريق النجاح ، تذكر : كلما فشلت اسرع نجحت اسرع ..

عندما تفشل ، فهذا يجعلك أكثر حكمة ويمنحك الفرصة للمحاولة مرة أخرى بالاستفادة من خبراتك السابقة

يجب ألا تفقد قلبك عندما تفشل ويجب أن تحاول النظر إلى الأخطاء كفرصة للتحسين (رغم أنها قد تكون صعبة للغاية ومحبطة ).

ركز بشكل كامل على التقدم في عملك ، لاتبحث عن الكمال ، وستكون الأمور بخير وعلى مايرام .

إذا تعلمت من أخطائك ، فستكون مع الوقت  أقوى وأكثر ذكاءً ومرونة ، حتى ولو كان لديك القليل من الرياح المعاكسة في عملك .. هذا أمر طبيعي ويندرج تحت بند ( طبيعة المهنة ) .. لاتحبط و تابع التقدم .

 

3. المثابرة تغلب وتفوز على الموهبة

 

غالبًا ما يحدث في الملاكمة أن يتغلب الخصم البطيء على خصم أسرع وأقوى لماذا ؟ لأنه لا يتعلق بالقوة الشديدة ، بل يتعلق بالمثابرة والقدرة على الصبر و الإستمرارية ( وهنا السر الكبير )

حتى أقوى خصم يمكن أن يخسر عندما تغوص رجليه في رمال اليأس والتشكك ، بينما لايزال عدوه يواصل الحركة والمناورة والبحث عن الفرص

الأمر نفسه ينطبق عندما تقوم ببناء عملك في التسويق الشبكي ، عليك أن تعرف أن أغلب الناس الذين يفشلون ويتوقفون عن بناء فرقهم يكون بسبب استسلامهم وليس بسبب وجود تحديات واقعية وجدية !

الفائزون هم الأشخاص الذين يعملون بإصرار كل يوم في أعمالهم ، لن ترى نتائج سريعة ، و لكن عندما تستمر ستكون البطل في النهاية .

هناك العديد من المسوقين الشبكيين الذين هم أذكى منك وأقوى منك ، ولكن إذا كنت تعمل بجدية في عملك كل يوم ، فسوف يتراجعون واحدًا تلو الآخر وستنجح أنت ، لأنك بكل بساطة تمتلك الميزة الأقوى وهي المثابرة و الإستمرارية .

إنه شعور إنساني طبيعي أن نشك في أنفسنا ، لكنك مضطر لتجاهل هذا الشعور ، إذا تعرضت للشدائد عليك أن تنهض من جدي وتقاوم وتقاتل وتجاهد لتحقيق أهدافك .

هل طبقت ذلك .. إذاً أنت الفائز .

مهلاً !

إذا وجدت هذا المقال مفيداً ، سيكون رائعاً أن تشاركه على منصات السوشيال الميديا التي تستخدمها .

أم إذا كان لديك ماتخبرنا به ، أو سؤالاً خاصاً ، يمكنك مراسلتنا على صفحتنا عبر الضغط هنا

نتمنى لك الصحة والمتعة والنجاح .

اجمالى التعليقات على ” في 3 خطوات | خارطة الطريق للنجاح في التسويق الشبكي ! 8

  1. Ameer shaer

    شكرا لك استاذ عمار
    المقال رائع جدا ❤️
    جزاك الله خيرا 🥰

  2. محمد عزرون

    شكرا من القلب على ما تقدمه لنا من فائدة في التسويق الشبكي وخارج التسويق الشبكي❤❤

  3. نجاة

    كلامك يدفعنا إلى المحاولة وتجاوز الصعوبات فشكرا سوبر كوتس

  4. Fatma Gahami

    مذهل افادتني الافكار و عرفت اين تكمن الأخطاء التي ارتكبتها

تعليقك يشعرنا بالإنجاز , شجعنا بتركه هنا .